ألمؤلّفات

لديه الكثير من الكتابات في موضوعات شتى وكان عازما" على جمعها وفرزها وتهيئتها كمخطوطات معدة ولكن سبق القدر وتناثر الامل مع تناثر الكتابات تحت الردم في البيت المهدم حيث تألم كثيرا" وعزم على التعويض بكتابة جديدة وكلها بعد حرب تموز 2006 وقد طبعت وهي :

1 ـ الدموع الناطقة

الامام علي بن الحسين (ع) تناولت عبر فصول أربعة ما أحببت أن أقدّمه عن شخصية الامام علي بن الحسين (ع) في الفصل الأول السيرة الذاتية عرض نماذج من حياته المباركة ودروس وعبر من عبادته ومناجاته الى مكارم أخلاقه الى علمه وعلماء عصره ومواجهته المشبهة والملحدين ... وفي الفصل الثاني الحزب الأموي وتسلله الى السلطة وخلافة عثمان بن عفان. وفي الفصل الثالث الامام (ع) وملوك عصره، الامام زين العابدين والثورة، وقفة الحرة وانتهاك مكة المكرمة وما جرى بين الامام (ع) وعبد الملك بن مروان، وهشام بن عبد الملك والوليد من عبد الملك. وفي الفصل الرابع تراثان عظيمان صحيفة ورسالة تتوج بهما عظمة الامام (ع) وهما ذخيرتان من ذخائره الخالدة استعرضتهما أدعية أربع وخمسون ورسالة حقوق تضمنت خمسين حقاً طغت عليه الوجدانيات في الكثير من المناجاة.

2 ـ براءة وطهر : يوسف الصدّيق في القرآن الكريم 

يحتوي الكتاب على مقدمة تناولت القصة وتأثيراتها والقصة في القرآن وأحسن القصص ما تناولته عن حياة يوسف الصدّيق (ع) وما برز فيها من العناية والألطاف الإلهية التي رعت يوسف (ع) وتناولت القصة بالدراسة والتحليل مستنداً الى النص القرآني كمصدر وحيد وذلك من خلال خطة وزعتها على فصول أربعة متسلسلاً بها مع مقتضيات النص.
في الفصل الأول الرؤيا والمؤامرة: رؤيا يوسف (ع) وتآمر الأخوة في مجموعة مباحث.
وفي الفصل الثاني: الابتلاء ويقوم على مجموعة مباحث.
وفي الفصل الثالث: التمكين في الأرض أجر المحسنين في مجموعة مباحث.
وفي الفصل الرابع: لقاء الأهل في مصر وتأويل الرؤيا ويقوم على مجموعة مباحث . قصة هي دروس وعبر، طهر وبراءة وقيم أخلاقي واجتماعية واقتصادية مواقف لا يستغني عنها كل من سلك درب الحياة ليكون عزيزاً سعيداً .

3 - عفة وعبادة : مريم العذراء أم المسيح (ع) في القرآن الكريم  ( تنزيل الكتاب )

يحتوي الكتاب على مقدّمة بيّنت بالإجمال الفصول التي تناولها الكتاب وهي تسعة وخاتمة .
الفصل الاول: الأسرة التي انحدرت منها السيدة مريم (ع) والارتباط بين الله وابراهيم (ع) والحديث عن عمران وحنّه وعن الاصطفاء ونصيب السيدة مريم (ع) منه.
الفصل الثاني: حياة السيدة مريم (ع) وعن مشروعية القرعة التي حددت كفالة زكريا (ع) مريم (ع).
الفصل الثالث: دور الملائكة وتعدّدية المهام حسبما نص القرآن الكريم .
الفصل الرابع: روح القدس وما قيل حوله موضحاً مهمته وتمثّله بشراً سوياً .
الفصل الخامس: حياة السيد مريم (ع) بعد ولادة السيد المسيح (ع) وإن كان القرآن الكريم لم يتعرض لهذه الحقبة وكأن دور مريم (ع) قد انتهى عند تحقق السر والمعجزة .
الفصل السادس: السيدة مريم (ع) في الكتاب المقدّس وقد اعتمدت مصادراً عديدة
الفصل السابع : تناولت فيه ما قيل في كتاب (أسرار الكنيسة) عن الخطيئة الأصلية وما بين الحواء ومريم (ع).
الفصل الثامن : الزواج في الاسلام .
الفصل التاسع : مريم الشفيعة ومنه موضوع الشفاعة. وخاتمة تناولت المرأة بحقيقتها الانسانية التي لا تمتاز بها عن الرجل .

4 ـ تكليف ومسؤولية : حوار هادئ  ( تنزيل الكتاب )

يحتوي هذا الكتاب على حوار علمي وفكري هادىء يتناول مجمل القضايا الثقافية التي يحتاج اليها كل مؤمن ومؤمنة في هذا العصر.
 ويعالج عدداً من المواضيع الكلامية والفقهية التي تعتبر معرفتها لدى جيل الشباب كما أنه يجيب على عدد كبير من الاسئلة المتداولة بينهم ويرد بموضوعية وحياد على غالب الشبهات التي تطرح على الساحة الفكرية حول الاسلام بمختلف جوانبه المعرفية بأسلوب سهل يتيسر فهمه للجميع. تناول الكتاب حواراً بين سارة وفرح في مسائل وموضوعات : عقائدية، أخلاقية، حقوقية، إجتماعية وعبادية، بل كل ما له علاقة بحياة الانسان وسعادته وكماله. واتفقتا بعد الإصرار على الموضوعية، أن يحتكمتا للمنطق والأدلة العقلية والنقلية وما يستند اليه من تحديد بالصول الى الحق. وحددت المحاور بأربع وكل محور منها يحتوي على مجموعة مباحث .
وكانت الخاتمة عبارة عن خواطر عن مرحلة جديدة وحياة مسؤولة بإرادة واختيار وسعادة أو ندم لا ينفع .

5 ـ عزة وإباء : العقيلة زينب (ع)

يتناول الكتاب أبحاثاً موضوعية لشخصية رسالية، عالمة، قوية، ذات إرادة صلبة، تحدث الطواغيت، أحدثت انقلاباً بالكلمة والموقف.

أسقطت أباطيل وأضاليل، وأثبتت أن بالحق تعرف الرجال، لا بالرجال يعرف الحق، ولا حق بالظلم والتجبّر والفساد .
ما كانت العقيلة زينب (ع) إلا شامخةبعزة الحق، رغم السبي، والأسر. وكان الجلاد ذليلاً مهاناً بين يديها . العظماء تاريخ أمجاد وعزة، هي عقيلة بني هاشم، مدرسة، ثورة، قيم هي سرّ كأمها سيدة نساء العالمين فاطمة (ع) من أسرار تجليات العظمة .
كتاب احتوى فصولاً سبعة قد بيّنت في مقدمته بإجمال :
الفصل الاول : تناول السلالة الطاهرة والشخصات العظيمة التي انحدرت منها السيدة زينب (ع) في مجموعة مباحث.
الفصل الثاني : الولادة المباركة وما رافقها من حفاوة واهتمام في مجموعة مباحث.
الفصل الثالث : زواجها في مجموعة مباحث.
الفصل الرابع : خروجها الى كربلاء في مجموعة مباحث.
الفصل الخامس : ما جرى عليها في الكوفة في مجموعة مباحث .
الفصل السادس : ما جرى عليها في الشام في مجموعة مباحث .
الفصل السابع : عودتها الى المدينة المنورة في مجموعة مباحث وفي البحث الخامس الاقوال في موضع القبر الشريف.




All Rights Reserved. © 2011 www.sh-yazbek.com
Powered by ZaadSoft
Login